ننتظر تسجيلك هـنـا



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2014/06/23, 03:09 AM   #21
أسد الله الغالب
 
تاريخ التسجيل: 2014/03/26
المشاركات: 580
أسد الله الغالب is on a distinguished road
افتراضي

ـــــــــ الهوامش ــــــــــــ
1ـ سورة الأحزاب آية 33
2ـ فتح القدير ج 4 ص 279 وتفسير الثعالبي والمواهب اللدنية ج2 ص 123وتهذيب تاريخ دمشق ج 4 ص 208 وأبو بكر النقاش في تفسيره جواهر العقدين : 198 الباب الأول تفسير آية المودة : 32 .ولوامع أنوار الكوكب الدري للسيد محمد بن أحمد بنيس في شرح همزية البوصيري ج2 ص 86 الصواعق المحرقة لابن حجر ص172 ط تحقيق عبد الوهاب عبد اللطيف ص 143 ط مصر وص 220 ط بيروت في الباب الحادي عشر في الآيات الواردة فيهم الآية الأولى قال أكثر المفسرين على أنها نزلت في علي وفاطمة والحسن والحسين وقيل نزلت في نسائه . ( أقول : قيل إنما تقال للتضعيف غالباً ) وينابيع المودة ج 1 ص294 ط استانبول 1301 وص 352 ط النجف باب 59 الفصل الرابع ورشفة الصادي من بحر فضائل بني النبي الهادي الباب الأول ذكر تفضيلهم بما أنزل الله في حقهم من الآيات :13 و14 و16 وقال النووي في شرحه لصحيح مسلم ج15 ص 175 ح 1756 في شرح حديث الثقلين (... والمعروف في معظم الروايات في غير مسلم أنه قال نساؤه لسن من أهل بيته ) وهو ما فهمه القاسمي في تفسيره محاسن التأويل من حديث زيد وأحمد ج13 ص ط مصر عيسى الحلبي وهو ما فهمه الآلوسي في شرح حديث الثقلين ج 12 ص 24 في تفسيره روح المعاني في مورد آية التطهير .
3ـ صحيح مسلم ج 2ص 368ط عيسى الحلبي وج15 ص194 ط مصر بشرح النووي وصحيح الترمذي ج 5 ص30 ح 3258 وج5 ص328 ح3875 ط دار الفكر ومسند أحمد بن حنبل ج1 ص330 وج 3 ص 259 و 285وج 4ص107وج6ص292 و298و296 و304 و306 ط الميمنية بمصر والمستدرك على الصحيحين للحاكم ج3 ص133و146و147و158 وج2 ص416 ط دار الكتاب العربي وتلخيص المستدرك للذهبي المطبوع بذيل المستدرك عين الصفحات والمعجم الصغير للطبراني ج1ص65 و135 ، خصائص أمير المؤمنين للنسائي ص 4, 16مطبعة التقدم العلمية بالقاهرة ، والكشاف للزمخشري ج 1ص 193ط مصطفى محمد وج 1ص 369 ط بيروت والتفسير المنير لمعالم التنزيل للجاوي ج 2ص 183 و مجمع الزوائد ج7 ص91 وج 9ص 167 و169، أسد الغابة لابن الأثير الشافعي ج 2 ص 12 وج3ص413 وج 4ص26و29 وج 5ص66و 174و521و589، تفسير الطبري ج 22 ص6و7و8 ط2 الحلبي بمصر وج 25 ص 25 ط2 مصطفى الحلبي بمصر وج 25 ص 14 و 15 ط الميمنية بمصر والتسهيل لعلوم التنزيل للكلبي ج3 ص 137والاستيعاب لابن عبد البر بهامش الإصابة ج3 ص37 ط السعادة وط مصطفى محمد وأحكام القرآن للجصاص ج5 ص 230 ط عبد الرحمن محمد وص443 ط القاهرة والسيرة النبوية لزين دحلان بهامش السيرة الحلبية ج3 ص 329و330 ط المطبعة البهية بمصر والعقد الفريد لابن عبد ربه المالكي ج 4ص 311 ط لجنة التأليف والنشر بمصر،الدر المنثور للسيوطي ج5 ص 198 و199 ، المستدرك على الصحيحين للحاكم ج3 ص 133و146و 147و 158 وتفسير ابن كثير ج3 ص 483و484و485ط 2 بمصر و الإتقان في علوم القرآن للسيوطي ج 4ص240 ط المشهد الحسيني بمصر وج 2ص 200 ط أخر وينابيع المودة للقندوزي الحنفي ص 107و108و 228 و229 و230 و244 و260 و294 ط إسلامبول والإصابة لابن حجر الشافعي ج 2 ص502 وج 4 ص 367 ط مصطفى محمد والرياض النضرة لمحب الدين الطبري الشافعي ج 2 ص 248 ط2 فرائد السمطين للحمويني الشافعي ج 1 ص 316 ح250 وج2 ص 9 ح 356 و362 و364 والبخاري في تاريخه ج1 ق 2 ص69 تحت رقم 1719 و2174 ط سنة 1382 وتفسير القرطبي ج 16 ص 22 وتفسير النسفي ج 4 ص 105 وحلية الأولياء ج 3ص 201 وأسباب النزول للواحدي ص 203 وتفسير الفخر الرازي ج2 ص 700 وتاريخ الخلفاء للسيوطي ص 169 وفتح القدير للشوكاني ج 4 ص 279 وفتح البيان لصديق حسن خان ج 7 ص365 ط العاصمة بالقاهرة وص 277 ط بولاق بمصر ومطالب السؤال لابن طلحة الشافعي ج 1 ص19 وتفسير الكشاف للزمخشري ج3 402 ط مصطفى محمد وج 4 وص 220 ط بيروت وتفسير البيضاوي ج 4 ص 123 ط مصطفى محمد بمصر وج 5 ص53 أوفست بيروت على ط دار الكتب العربية بمصر وص 642 ط العثمانية وغيرها من المصادر الكثيرة جداً جداً إلى مالا حدَّ له و قال الترمذي في جامع الترمذي مع تحفة الأحوذي ما رواه شهر بن حوشب عن أم سلمة حسن صحيح ج 4 ص 362 كتاب المناقب وقال أيضاً حديث الكساء الذي رواه سعيد بن أبي وقاص هو حديث حسن صحيح كتاب التفسير ج4 ص 82 كتاب المناقب ج 4 ص 330 وأما حديث أنس بن مالك فهو حسن غريب كتاب التفسير ج 4 ص 164 وأما حديث عائشة فهو حسن صحيح باب في الثوب الأسود ج 4 ص 23 و قال الحاكم ما روته أم المؤمنين أم سلمة فهو صحيح على شرط البخاري كما في المستدرك على الصحيحين ج 3 ص 146 وما رواه و اثلة بن الأسفع حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه وحديث عائشة حديث صحيح على شرط الشيخين ج 3 ص 147 وحديث عبد الله بن جعفر الطيار على شرط الشيخين ج 3 ص 148 وحديث أبي سعيد صححه الحاكم والذهبي كما في المستدرك على الصحيحين للحاكم وتلخيصه ج 3 ص 146 كتاب المعرفة مناقب أهل البيت وقال ابن عساكر وما رواه عطية الطفاوي عن أمة من حديث أم سلمة حديث صحيح كما في كتاب الأربعين ص 92 ح 28 وقال الذهبي حديث واثلة صحيح على شرط مسلم ج3 ص 147 وعائشة على شرط الشيخين ج 3 ص 147 وحديث سعد صحيح على شرط الشيخين ج 3 ص 150 وحديث أم سلمة على شرط مسلم وقال الآلوسي في تفسيره روح المعاني ( ...وعدم إدخاله أم سلمة أكثر من أن تحصى)ج22 ص14
4ـ سورة الأحزاب آية 30 5- سورة التحريم الآية 5 6- سورة التحريم آية 4 7ـ سورة التحريم الآية 3 8ـ التحريم الآية 4
9ـ (- صحيح البخاري في كتاب التفسير تفسير سورة التحريم باب { يا أيها النبي لم تحرم .......} برقم4531 وباب {تبتغي مرضاة أزواجك }{قد فرض الله لكم تحِلَّة أيمانكم } برقم4532 وباب { وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً...... } برقم 4533 وباب قوله تعالى {إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما } برقم 4534 و 4536وقوله تعالى { عسى ربُّه إن طلقكن أن يبدله أزواجاً .......} من نفس الباب وكتاب اللباس باب ما كان النبي يتجوز من اللباس والبسط ح 5395 وكتاب المظالم باب الغرفة والعليَّة المشرفة وغير المشرفة في السطوح وغيرها برقم 2288 و صحيح مسلم كتاب الطلاق باب في الإيلاء واعتزال النساء وتخييرهن وقوله تعالى { وإن تظاهرا عليه} في أكثر من حديث برقم 2705 و 2706 والترمذي ج 5 ص 420 ح 3318 كتاب التفسير و تفسير ابن كثير ج4 ص 411 والطبقات الكبرى ج 8 ص 85 ومسند أحمد ج 1 ص33 و48 ط الميمنة وتفسير الزمخشري ج 4ص 127 في مورد آية التحريم وتفسير الدر المنثور ج 6 ص 239 مورد الآية وتفسير ابن جرير ..... بل وكان يظل يومه غضبان من حفصة كما أورد ذلك البخاري كتاب التفسير , باب { تبتغي مرضاة أزواجك } { قد فرض الله لكم تحلة أيمانكم } والحديث 4532
10ـ يحسن مراجعة كتاب لطائف قرآنية للوقوف على سر جمع القلوب فيها !! ص130 تأليف الدكتور صلاح الخالدي ط دار القلم 11ـ سورة آل عمران 173
12ـ للمزيد من التوسع في نقطة( إذا وإن )المفصل في صنعة الإعراب المؤلف : أبي القاسم محمود بن عمر الزمخشري الناشر : دار ومكتبة الهلال – بيروت الطبعة الأولى ، 1993 تحقيق : د.علي بو ملحم عدد الأجزاء : 1 [ جزء 1 - صفحة 440 ] استعمال إن في المعاني المشكوك فيها ولا تستعمل إن إلا في المعاني المحتملة المشكوك في كونها ولذلك قبح إن احمر البسر كان كذا وإن طلعت الشمس آتك إلا في اليوم المغيم وتقول إن مات فلان كان كذا وإن كان موته لا شبهة فيه إلا أن وقته غير معلوم فهو الذي حسن فيه وكتاب جواهر البلاغة في المعاني والبيان والبديع ط دار إحياء التراث العربي ص 163(الفرق بين ( إن وإذا ولو ): الأصل عدم الجزم وقطع المتكلم بوقوع الشرط في المستقبل مع (إن)ومن ثم كثر أن تستعمل إن في الأحوال التي يندر وقوعها . ووجب أن يتلوها لفظ المضارع لاحتمال الشك في وقوعه وفي الهامش ( ولذا لا يقال إن طلعت الشمس أزورك . لأن طلوع الشمس مقطوع بوقوعه وإنما إذا طلعت الشمس نزورك ...) بخلاف ( إذا ) فتستعمل بحسب اصلها في كل ما يقطع المتكلم بوقوعه في المستقبل ومن أجل هذا لا تستعمل إذا إلا في الأحوال الكثيرة الوقوع ويتلوها الماضي لدلالته على الوقوع والحصول قطعا كقوله تعالى { فإذا جاءتهم حسنة قالوا لنا هذه وإن تصبهم سيئة يطيروا بموسى ومن معه } وبغية الإيضاح في توضيح المفتاح في علوم البلاغة تأليف عبد المتعال الصعيدي الأستاذ بكلية اللغة العربية من كليات الأزهر الشريف ج 1 ص 186 ط مكتبة الآداب المتن للخطيب التبريزي والشرح لعبد المتعال التي في الهوامش ( أغراض تقييد الفعل بالشرط إن وإذا ولو إن الأصل في إن ألا يكون الشرط مقطوعا بوقوعه في الهامش ( بأن يتردد في وقوعه أو يظن عدم وقوعه أما القطع بعدم وقوعه أما القطع بعدم وقوعه لاستحالته فلا تستعمل فيه ( إن )...) كما تقول لصاحبك إن تكرمني أكرمك ) وأنت لا تقطع بأنه يكرمك .والأصل في إذا ( أن يكون الشرط فيها مقطوعا بوقوعه تقول إذا زالت الشمس آتيك . ولذلك كان الحكم النار موقعا لإن لأن النادر غير مقطوع به غالبا وغلب لفظ الماضي مع إذا لكونه أقرب إلى القطع بالوقوع نظرا إلى اللفظ قال تعالى { فإذا جاءتهم حسنة قالوا لنا هذه وإن تصبهم سيئة يطيروا بموسى ومن معه } وجواهر البلاغة في علم المعاني والبيان والبديع للمرحوم السيد أحمد الهاشمي ص 163 ط إحياء التراث العربي وكتاب علم المعاني للدكتور بسيوني عبد الفتاح فيود المدرس بجامعة الأزهرج1 ص 206 ط مكتبة وهبي القاهرة مصر وغيرها من كتب البلاغة والنحو.
13ـ النحو الوافي المجلد الأول ص324 و325و326 ط دار المعارف وقطرالندى لابن هشام في ص100 بشرح محمد محي الدين عبد الحميد ط إحياء التراث العربي وغير ذلك من كتب والمسئلة إجماعية لا خلاف فيها بين النحاة
14ـ (أل ) الجنسية هي التي تدخل على نكرة تفيد معنى الجنس المحض كقولنا (الكتاب مفيدٌ ) و هي لا تدل على معين بخلاف العهدية التي يكون مدلولها فردأً معيناً كأن يكون بينك وبين صاحبك اتفاق على أن يجلب لك كتاب (المراجعات ) مثلاً فتقول له: أتيت بالكتاب أي كتاب المراجعات لا أي كتاب أو كل كتاب كما تفيده أل الجنسية
15ـ الصواعق المحرقة ص175 ط لم تذكر تعليق وتخريج عبد الوهاب عبد اللطيف الأستاذ المساعد بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر .
16ـ و من أروع ما ألف في إثبات العصمة كتاب الألفين للعلامة الحلي فقد أورد فيه المؤلف قس سره وعطر مرقده ألفاً و ثمانية و ثلاثين دليلاً على العصمة و كتاب السيد جعفر مرتضى العاملي في كتابه الصحيح من سيرة النبي الأعظم أواخر الجزء الثالث.
17ـ الإرادة التكوينية: (إذا كان الفاعل هو المريد نفسه فهي تكوينية وإن لم يكن المريد الفاعل بل غيره أو تخللت إرادة غيره مع إرادته فهي التشريعية وللتوضيح أقول أمر الله لي بالصلاة لتحدث الطهارة تشريعية لأن الآمر هو الله عز وجل والفاعل أنا لأنني من قام بالصلاة وليس الله وقد تخللت إرادتي بين الصلاة وبين أمر الله إرادته) أو (التكوينية: ما كان متعلقها خصوص الأمور الواقعية من أفعال المكلفين وغيرها من قبل المشرع . و بعبارة ثانية " الإرادة التكوينية هي التي تتعلق بفعل المريد نفسه وتقابلها الإرادة التشريعية تتعلق بفعل الغير أي تريد من الغير أن يفعل ما تريد وهي التي تكون في التكاليف " وبعبارة أخرى الإرادة التكوينية / هي إرادة المريد صدور الفعل عنه بنفسه من دون تخلل إرادة غيره في صدور ه كما في إرادة الله تعالى خلق العالم وإيجاد الأرض وكإرادة الإنسان الأكل والشرب والصلاة والصيام ، وأما الإرادة التشريعية فهي إرادة المريد وهو الله صدور الفعل من غيره وهو الإنسان بإرادته واختياره كما في صدور العبادات والواجبات من عباده باختيارهم وإرادتهم لا مجرد حصولها بأعضائهم وصدورها بأبدانهم بدون تخلل القصد منهم وكما في إرادة العبد صدور الفعل من غيره بلا إجبار منه له في ذلك " .
18ـ من المصادر التي ذكرت هذه المشاركة من قبل جبريل ومكائيل عليهم السلام مشكل الآثار ج 1 ص 228 ح774 وابن الأعرابي في معجم الشيوخ ج2 ص743 ح1505 وبن عدي في الكامل ج4 ص 240 وابن عساكر ج 14 ص 145ح 3455 ورواه السيوطي في الدر المنثور ج5 ص 199 ونسبه إلى ابن مردويه وللمزيد تراجع مصادر حديث الكساء .
19ـ الدر المنثور ج5 ص 199 ط 1377 هـ عن الحكيم الترمذي و ابن مردويه و الطبراني و أبي نعيم و البيهقي و كلاهما في الدلائل عن ابن عباس رضي الله عنهما وكذا قال ذلك الآلوسي في روح المعاني ج12 ص 20 مود آية التطهير ، وفتح القدير ج4 ص280 دار المعرفة بيروت و شواهد التنزيل ج2 ص30 ط1393 هـ مؤسسة الأعلمي بيروت ، و الصواعق المحرقة ص142 ط دار البلاغة والعمدة لابن بطريق ص42 ط مؤسسة النشر التابعة لجماعة المدرسين – قم – روح المعاني ج 12 ص 20 مورد آية التطهير.....) وذكر ابن حسنوية في در بحر المناقب عن رسول الله (...إنما أمر بطاعة أولي الأمر لأنهم معصومون مطهرون لا يأمرون بمعصية الله ) كما في إحقاق الحق للتستري ج 13 ص 178.
يتبع :
أسد الله الغالب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2014/06/23, 03:12 AM   #22
أسد الله الغالب
 
تاريخ التسجيل: 2014/03/26
المشاركات: 580
أسد الله الغالب is on a distinguished road
افتراضي

20ـ نفس مصادر حديث الكساء . &* قد يكون الهدف من الدعاء هنا لينل المزيد من المقامات أو للأقرار بالفقر والحاجة لاستمرار الفيض ومواصلته ودوام العطاء الألهي فالداعي يعلم أن الله خلع عليه الوجود و أفاض عليه الجوارح ووهبه النعم تكويناً ولكنه يسأل الله ويدعوه استمرارها ومواصلة الإنعام بها وعدم زوالها وقد ينزل الدعاء في مثل هذه المواضع منزلة الشكر والحمد على النعمة وغير ذلك من التوجيهات على القول بمعناها التكويني
21ـ سورة الأحزاب آية 32 . 22- سورة الأحزاب آية 29 . 23- سورة الأحزاب آية51
24ـ ج1 ص217 ط المطبعة الخيرية بمصر . 25- ص29 ط دار المعرفة 26- ص22 مكتبة لبنان . 27- دار المعرفة . 28- دار الكتاب ص31 29ـ سورة هود الآية73
30- سورة طه الآية10 31ـ سورة الأعراف 83 ومثلها 59 و60 32من سورة الحجر 32ـ سورة الحجر آية30 و31 سورة ص الآية 73و74
33ـ أنظر الصواعق المحرقة ص263 وفي بعض الطبعات ص229 و بعضها في ص 343 باب وصية النبي الأعظم بهم وكذلك في تفسير روح البيان ج12ص23 في مورد آية التطهير وغيرهما من المصادر
34ـ السنن الكبرى ج2 ص 152 كتاب الصلاة .
35ـ الأمام أحمد بن حنبل ج6 ص 292و 323 و404 ورجال هذا الحديث كلهم ثقاة بل صحيح على شرط مسلم إلا علي بن زيد وهو حسن الحديث كما في كتاب أبو جعفر الطحاوي في مشكل الآثار ج 1 ص 33ـ 336 وص 229 ح 778و في ج1 ص 227 ح 771 . وكنز العمال الحديث برقم 37628 وبرقم 37629 تحقيق الشيخ السقا ضبط الشيخ بكري حياني ط دار الكتاب الإسلامي وجامع البيان لابن جرير الطبري ج22 ص 7 وبعضها ص12 وأسباب النزول ص 203ومنتخب كنز العمال ج 5 ص 96 و الترمذي ج 5 ص 351 كتاب المناقب باب التفسير وأسد الغابة ج2 ص12وتحفة الأحوذي كتاب التفسير ج 9 ص 66 والمعجم الكبير ج 9ص 26 ومسند أحمد ج 6 ص 292و ص 296 ط مصر ومنتخب كنز العمال ج 5 ص 96 و أبو يعلى الموصلي ج 6 ص 86 ح 6876 ومجمع الزوائد ج 9 ص 166 و الطبراني ج 3 ص 53 ح 2665 والدر المنثور ج5 ص 198ع الطبراني وابن مردويه وابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم والجامع الصحيح ج5 ص351و663و669 ولباب التأويل للخازن ج3 ص 466وشواهد التنزيل ج2 ص 74و75 نكتفي بهذا طلباً للإيجاز .
36ـ صحيح مسلم باب فضائل الأمام علي عليه السلام ص1044 ط دار أحياء التراث العربي الحديث73 ـ (2408).
37ـ أحمد بن حنبل في مسنده ، و الترمذي وكنز العمال و مجمع الزوائد و المستدرك على الصحيحين و للتوسع أرجع إلى التعليقات التي علقها الشيخ حسين الراضي على المراجعات من ص82 إلى ص93 .
38ـ الصواعق المحرقة ص176 ط تحقيق عبد الوهاب عبد اللطيف .
39ـ كنز العمال ج21 ص108 ط 1396 هـ تركيا 0000
40ـ أنظر النحو الوافي لعباس حسن في ج1 ص118 دار المعارف . 41ـ سورة الأحزاب آية 28 . 42ـ سورة الأحزاب آية 29
43ـ سورة الأحزاب آية 31 . 44ـ سورة الأحزاب آية 37 .
45ـ يحسن مراجعة كتب البلاغة للوقوف على هذه الحقيقة المتسالم عليها وكتاب الكلمة الغراء في تفضيل السيدة الزهراء وغيره من الكتب .
( * ) ــ هذه بعض الأحاديث الناصة على ذلك وأقوال بعض علمائك وللعلم بعض بسند صحيح وبعضها سند حسن ..
أحمد في مسنده ج 6 ص 292 ط مؤسسة قرطبة ح 26551 حدثنا عبد الله حدثني أبى ثنا عبد الله بن نمير قال ثنا عبد الملك يعنى بن أبى سليمان عن عطاء بن أبى رباح قال حدثني من سمع أم سلمة تذكر ثم أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في بيتها فأتته فاطمة ببرمة فيها خزيرة فدخلت عليه فقال لها ادعى زوجك وابنيك قالت فجاء على والحسين والحسن فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك الخزيرة وهو على منامة على دكان تحته كساء له خيبري قالت وأنا أصلي في الحجرة فانزل الله عز وجل هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا قالت فأخذ فضل الكساء فغشاهم به ثم أخرج يده فألوى بها إلى السماء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فاذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فاذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت فأدخلت رأسي البيت فقلت وأنا معكم يا رسول الله قال انك إلى جيرانك إلى خير قال عبد الملك وحدثني أبو ليلى عن أم سلمة مثل حديث عطاء سواء قال عبد الملك وحدثني داود بن أبى عوف الحجاف عن حوشب عن أم سلمة بمثله سواء ).
الترمذي ج 5 ص 351 ح 3205 و في ص 663 ح 3787
3205 حدثنا قتيبة حدثنا محمد بن سليمان الأصبهاني عن يحيى بن عبيد عن عطاء بن أبي رباح عن عمر بن أبي سلمة ربيب النبي صلى الله عليه وسلم قال ثم لما نزلت هذه الآية على النبي صلى الله عليه وسلم إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا في بيت أم سلمة فدعا فاطمة وحسنا وحسينا فجللهم بكساء وعلي خلف ظهره فجللهم بكساء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت أم سلمة وأنا معهم يا نبي الله قال أنت على مكانك وأنت على خير ).
وفي المعجم الكبير ج 3 ص 53 ط مكتبة العلوم والحكم ح 2662 حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا فضيل بن مرزوق ثنا عطية العوفي عن أبي سعيد الخدري عن أم سلمة قالت ثم نزلت هذه الآية في بيتي إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا وهي جالسة على الباب فقلت يا رسول الله ألست من أهل البيت قال أنت إلى خير
قال ابن كثير في تفسيره ج 3 ص 484 ط دار الفكر ( وقوله تعالى إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا نص في دخول أزواج النبي صلى الله عليه وسلم في أهل البيت ههنا لأنهن سبب نزول هذه الآية ...حديث آخر قال الإمام أحمد حدثنا عبد الله بن نمير حدثنا عبد الملك بن أبي سليمان عن عطاء بن أبي رباح حدثني من سمع أم سلمة رضي الله عنها تذكر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في بيتها فأتته فاطمة رضي الله عنها ببرمة فيها خزيرة فدخلت عليه فقال صلى الله عليه وسلم لها ادعي زوجك وأبنيك قالت فجاء علي وحسن وحسين رضي الله عنهم فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك الخزيرة وهو على منامة له على دكان وكان تحته صلى الله عليه وسلم كساء خيبري قالت وأنا في الحجرة أصلي فأنزل الله عز وجل هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا قالت رضي الله عنه الله عنها فأخذ صلى الله عليه وسلم فضل الكساء فغطاهم به ثم أخرج يده فألوى بها إلى السماء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت فأدخلت رأسي البيت فقلت وأنا معكم يا رسول الله فقال صلى الله عليه وسلم إنك إلى خير إنك إلى خير....
طريق أخرى قال ابن جرير حدثنا ابن حميد حدثنا عبد الله بن عبد القدوس عن الأعمش عن حكيم ابن سعد قال ذكرنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه ثم أم سلمة رضي الله عنها فقالت في بيتي نزلت إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا قالت أم سلمة جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى بيتي فقال لاتأذني لأحد فجاءت فاطمة رضي الله عنها فلم أستطع أن أحجبها عن أبيها ثم جاء الحسن رضي الله عنه فلم أستطع أن أمنعه أن يدخل على جده وأمه ثم جاء الحسين فلم أستطع أن أحجبه عن جده صلى الله عليه وآله وسلم وأمه رضي الله عنها ثم جاء علي رضي الله عنه فلم أستطع أن أحجبه فاجتمعوا فجللهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بكساء كان عليه ثم قال هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا فنزلت هذه الآية حين اجتمعوا على البساط قالت فقلت يا رسول الله وأنا قالت فو الله ما أنعم وقال إنك إلى خير طريق أخرى قال الإمام أحمد حدثنا محمد بن جعفر حدثنا عوف عن أبي المعدل عن عطية الطفاوي عن أبيه قال إن أم سلمة رضي الله عنها حدثته قالت بينما رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي يوما إذا قالت الخادم إن فاطمة وعليا رضي الله عنهما بالسدة قالت فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم قومي فتنحي عن أهل بيتي قالت فقمت فتنحيت في البيت قريبا فدخل علي وفاطمة ومعهما الحسن والحسين رضي الله عنهم وهما صبيان صغيران فأخذ الصبيين فوضعهما في حجره فقبلهما واعتنق عليا رضي الله عنه بأحدى يديه وفاطمة رضي الله عنها باليد الأخرى وقبل فاطمة وقبل عليا وأغدق عليهم خميصة سوداء وقال اللهم إليك لا إلى النار أنا وأهل بيتي).
معتصر المختصر ج 2 ص 266 ط مكتبة المتنبي القاهرة ( في أهل البيت روي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لما نزلت هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا دعا عليا وفاطمة وحسنا وحسينا فقال اللهم هؤلاء أهلي وروي أنه جمع فاطمة والحسن والحسين ثم أدخلهم تحت ثوبه ثم جأر إلى الله تعالى رب هؤلاء أهلي قالت أم سلمة يا رسول الله فتدخلني معهم قال أنت من أهلي يعني من أزواجه كما في حديث الإفك من يعذرني من رجل بلغني إذاه في أهلى لا أنها أهل الآية المتلوة في هذا الباب يؤيده ما روي عن أم سلمة أن هذه الآية نزلت في بيتي فقلت يا رسول الله ألست من أهل البيت قال أنت على خير إنك من أزواج النبي وفي البيت علي وفاطمة والحسن والحسين وما روي أيضا عن واثلة بن الأسقع أنه قال أتيت عليا فلم أجده فقالت فاطمة انطلق إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يريده قال فجاء مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فدخلا ودخلت الوقوف فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسن والحسين وأقعد كل واحد منهما على فخذه وأدنى فاطمة من حجره وزوجها ثم لف عليهم ثوبا وانا منتبذ ثم قال إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ثم قال اللهم هؤلاء أهلي اللهم هؤلاء أهلي إنهم أهل حق فقلت يا رسول الله وأنا من أهلك قال وأنت من أهلي قال واثلة فإنها من أرجى ما نرجو وواثلة أبعد من أم سلمة لأنه ليس من قريش وأم سلمة موضعها من قريش موضعها فكان قوله صلى الله عليه وسلم لو اثلة أنت من أهلي لاتباعك إياي وإيمانك بي وأهل الأنبياء متبعوهم يؤيده قوله تعالى لنوح أنه ليس من أهلك أنه صالح حرج ابنه بالخلاف من أهله فكذلك يدخل المرء في أهله بالموافقة على دينه وإن لم يكن من ذوي نسبته والكلام لخطاب أزواج النبي صلى الله عليه وسلم تم ثم قوله وأقمن الصلاة وآتين الزكاة وقوله تعالى إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت استئناف تشريعا لأهل البيت وترفيعا لمقدارهم ألا ترى أنه جاء على خطاب المذكر فقال عنكم ولم يقل عنكن فلا حجة لأحد في إدخال الأزواج في هذه الآية يدل عليه ما روي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا أصبح أتى باب فاطمة فقال السلام عليكم أهل البيت إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا
مجمع الزوائد - الهيثمى ج 7 ص 91 :قوله تعالى ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس ) عن أبى سعيد قال نزلت هذه الآية ( نما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) في رسول الله صلى الله على وسلم وعلي وفاطمة والحسن والحسين رضي الله عنهم . رواه الطبراني
أن أم سلمة قالت نزلت هذه الآية في بيتي فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم عليا وفاطمة وحسنا وحسينا فدخل معهم تحت كساء خيبري وقال هؤلاء أهل بيتي وقرأ الآية وقال اللهم أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا فقالت أم سلمة وأنا معهم يا رسول الله قال أنت على مكانك وأنت على خير أخرجه الترمذي وغيره
تفسير الطبري ج 22 ص 6 ط دار الفكر( اختلف أهل التأويل في الذين عنوا بقوله أهل البيت فقال بعضهم عنى به رسول الله وعلي وفاطمة والحسن والحسين رضوان الله عليهم ذكر من قال ذلك حدثني محمد بن المثنى قال ثنا بكر بن يحيى بن زبان العنزي قال ثنا مندل عن الأعمش عن عطية عن أبي سعيد الخدري قال قال رسول الله نزلت هذه الآية في خمسة في وفي علي رضي الله عنه وحسن رضي الله عنه وحسين رضي الله عنه وفاطمة رضي الله عنها إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) ومثله في ص 7 وفي ص 8 ( حدثني أحمد بن محمد الطوسي قال ثنا عبد الرحمن بن صالح قال ثنا محمد بن سليمان الأصبهاني عن يحيى بن عبيد المكي عن عطاء عن عمر بن أبي سلمة قال نزلت هذه الآية على النبي وهو في بيت أم سلمة إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا فدعا حسنا وحسينا وفاطمة فأجلسهم بين يديه ودعا عليا فأجلسه خلفه فتجلل هو وهم بالكساء ثم قال هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت أم سلمة أنا معهم مكانك وأنت على خير
حدثنا ابن المثنى قال ثنا أبو بكر الحنفي قال ثنا بكير بن مسمار قال سمعت عامر بن سعد قال قال سعد قال رسول الله حين نزل عليه الوحي فأخذ عليا وابنيه وفاطمة وأدخلهم تحت ثوبه ثم قال رب هؤلاء أهلي وأهل بيتي
حدثنا ابن حميد قال ثنا عبد الله بن عبد القدوس عن الأعمش عن حكيم بن سعد قال ذكرنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه ثم أم سلمة قالت فيه نزلت إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا قالت أم سلمة جاء النبي إلى بيتي فقال لا تأذني لأحد فجاءت فاطمة فلم أستطع أن أحجبها عن أبيها ثم جاء الحسن فلم أستطع أن أمنعه أن يدخل على جده وأمه وجاء الحسين فلم أستطع أن أحجبه فاجتمعوا حول النبي على بساط فجللهم نبي الله بكساء كان عليه ثم قال هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا فنزلت هذه الآية حين اجتمعوا على البساط قالت فقلت يا رسول الله وأنا قالت فوالله ما أنعم وقال إنك إلى خير
الحاكم في المستدرك ج 2 ص 451 ح 3558 حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب حدثنا العباس بن محمد الدوري حدثنا عثمان بن عمر حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار حدثنا شريك بن أبي نمر عن عطاء بن يسار عن أم سلمة رضي الله عنها أنها قالت ثم في بيتي نزلت هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت قالت فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى علي وفاطمة والحسن والحسين رضي الله عنهم أجمعين فقال اللهم هؤلاء أهل بيتي قالت أم سلمة يا رسول الله ما أنا من أهل البيت قال إنك أهلي خير وهؤلاء أهل بيتي اللهم أهلي أحق هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه
وإليكم ما قاله علماء الرجال في رجال سند من أسانيد هذا الحديث :
1ـ عبد الملك ابن أبي سليمان :
قال عنه يحيى بن معين وأحمد بن حنبل والنسائي : ثقة . وقال عنه ابن عمار : ثقة حجة . وقال عنه العجلي : ثقة ثبت
2ـ داود بن أبي عوف أبو الحجاف :
سفيان الثوري : كان يوثقه ويعظمه . أحمد بن حنبل و يحيى بن معين : ثقة . ابن حبان : وثقه . أبو حاتم الرازي :
صالح الحديث . النسائي : ليس به بأس .
3ـ شهر بن حوشب :
يحيى بن معين : ثقة . يعقوب بن سليمان : ثقة . العجلي : ثقة .أبو زرعة الرازي وأحمد بن حنبل : ليس به بأس
4 ـ أم سلمة :
من الصحابة الكرام زوج رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في أرقى مقامات التوثيق . ومن أراد المزيد زدناه
47 ـ أحمد بن حنبل في مسنده ج3 ص258 و 259 ط الميمنية بمصر وكتاب فضائل الصحابة لأحمد بن حنبل أيضاً ج 2ص 761 ح 134و الترمذي ج 5 ص 31 ح 3259 ط و ص352 ح 3206 كتاب التفسير ط دار الحديث وج 2ص 29 ط بولاق 1292 وبرقم 3130 على ترقيم اسطوانة شركة صخر ( موسوعة الحديث الشريف ( وقال عنه أسناده حسن ) وفتح القدير ج 4 ص 280 وفي ص 279وتفسير المراغي ج 22 ص 7ط مصر الحلبي ومشكل الآثار ج 1ص 338 ح1333 وج 1 ص 231ح 785 باب 106 ط بيروت و المستدرك على الصحيحين للحاكم ج3 ص 158 وصححه ط الهند 1342 وكنز العمال ج16 ص257 ، و منتخب كنز العمال ، والمعجم الأوسط ج 9ص 59 ح8123 و تفسير القرآن العظيم ج3 ص483 ط منشورات دار الفكر ، البداية و النهاية ج8 ص205 ط1966 ، مجمع الزوائد ج9 ص121 و 168 ط1967 مصر 1352 فتح القدير ج 4 ص 279 ، و الدر المنثور ج5 ص 199 ص69 و198 في بعض الطبعات و شرح صحيح مسلم للنووي ج 15 ص 190 باب فضائل أهل البيت ح 6211 ، و سيرة أعلام النبلاء ج2 ص134 وأسد الغابة ج5 ص521 والمصنف لابن أبي شيبه ج 6 ص 391 كتاب الفضائل فضائل فاطمة والمنتخب من مسند عبد بن حميد ص 368 ح 1223 والمعجم الكبير ج 3 ص 56 ومسند أبي يعلى ج 7 ص59 ح 3978 وفضائل الصحابة لأحمد ج 2 ص 761 ح 134 وتفسير الطبري ج22 ص 5و6 ونور الأبصار ص 124 ط الهند وأسد الغابة ج5 ص 521.... و قد روى 300 من الصحابة كما في ينابيع المودة للقندوزي الحنفي المعجم الأوسط ج 9ص 59ح 8123.
47ـ الصواعق المحرقة ص 173 ط مكتبة القاهرة وأبي حاتم والدر المنثور للسيوطي وأسباب النزول للواحدي .
48ـ منع عائشة من الدخول : تفسير القرآن العظيم ج3 ص485 ، و شواهد التنزيل ج2 ص37و38و39 وفيه ولم يدخلني معهم بعد قوله لها تنحي عن أهل بيتي و فرائد السمطين ج1 ص368 ،والتفسير الحديث ج8 ص262 عن الطبري وابن كثير ، والعمد ص40 وغيرهم .
49ـ منع زينب : تفسير القرآن العظيم ج3 ص485 شواهد التنزيل ج2 ص32 ، فرائد السمطين ج2 ص19 والعمدة لابن البطريق ص40 وغيرهم .
50ـ الصواعق المحرقة 142 ط وص ط وذخائر العقبى ص 22 و23 والعمدة لابن بطريق ص36 وينابيع المودة و إسعاف الراغبين ( المطبوع بهامشه نور الأبصار" والمتتبع لحديث الكساء يقف على ذلك ومن أراد الوقوف على خصوصيات الحديث فليرجع إلى كتاب "آية التطهير في أحاديث الفريقين " في مجلديه الأول والثاني وإن كانت نظرة واحدة لبعض نصوص حديث الكساء يوقفك على ذلك بجلاء.
51ـ صحيح مسلم باب فضائل الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام ج 2 ص360 ط عيسى الحلبي وج 15 ص 176 ط مصر بشرح النووي صحيح الترمذي ج 4 ص 293 ح 3085 والمستدرك على الصحيحين للحاكم ج3 ص150 وصححه وذكر في كتابه معرفة علوم الحديث في النوع 17(( وقد تواترات الأخبار في التفاسير عن عبد الله ابن عباس وغيره أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أخذ يوم المباهلة بيد علي وحسن وحسين وجعلوا فاطمة وراءهم ثم قال : هؤلاء أبناؤنا وأنفسنا ونساؤنا فهلموا أنفسكم وأبناءكم ونساءكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين )). ومسند أحمد ج ص 185 ط الميمنية ........ .
52ـ حديث السفينة أحمد بن حنبل في مسنده ج5 ص 92 والمستدرك على الصحيحين ج 3 ص 151و150وتلخيصه المستدرك للذهبي بذيل ومجمع الزوائد ج9 ص 168 والصواعق المحرقة ص184 و 234 ط المحمدية بمصر ، ومجمع الزوائدج9 ص 169 ، والمعجم الصغير للطبراني ج 1ص 139 وحلية الأولياء ج4 ص 306 وكنز العمال .
53ـ سير أعلام النبلاء ج5 ص22 ، وميزان الاعتدال ج3 ص93 ،59 ، 69 ، وقاموس الرجال ج6 ص 327 ، وفتح الباري ( المقدمة ) ص 244 ، والطبقات الكبرى ج5 ص 288 ، 289 ، 292 ، ومختصر تاريخ دمشق ج 17 ص 149 و 151 ، المعارف ص 456 ، وشذرات الذهب ج1 ص130 وغيرهم
54ـ ميزان الاعتدال ج4 ص173 ، وكتاب الضعفاء والمتروكين للدارقطني ص 64 ، والمجروحون ج3 ص 15 ،16 ، وكتاب تاريخ بغداد ج13 ص163 و 164 و165 و 168 ، وتهذيب الأسماء ج2 ص 111 ، و المغنى في الضعفاء ج 2ص 675 ، مختصر تاريخ دمشق ج25 ص201 ... وغيرهم كثير جدا
55ـ الدر المنثور ج5 ص199 عن الحكيم الترمذي وابن مردويه وأبي نعيم البيهقي معاً في الدلائل ، وفتح القدير ج4 ص280 والصواعق المحرقة ص142 والمستدرك على الصحيحين ج3 ص 132 , وقاموس الرجال ج6 ص403 وغير ذلك كثير جداً .
56ـ الدر المنثور ج5 ص198 . 57ـ سورة المائدة آية 96 . 58ـ سورة البقرة آية 92 . 59ـ سورة الفتح آية 10. 60ـ . 61ـ سورة الواقعة آية 79 . 62ـ سورة التوبة آية 108 . 63ـ سورة البقرة آية 222 .
64 ـ مصادر حديث الكساء وقد قال النبي الأعظم كما في البخاري في فضائل الإمام علي من صحيحه ( علي مني وأنا منه) أو(أنت مني وأنا منك ) (5/303ـ 304 فتح ) والترمذي 10/ 221ـ تحفة وابن ماجة ( 119) والنسائي وأحمد (4/164ـ 165) والطبراني في الكبير (3511ـ 3512) وابن أبي عاصم في السنة (1360)والذهبي في تاريخ الإسلام (382)من طرق وفي فضائل الصحابة للإمام أحمد ( 1010)وأبو داود (2280)وعبد الرزاق (20394) . وقد قال في الحسن والحسين مثل ذلك كما تذكر المصادر الحديثية
65- بعض مصادر حديث الكساء وحديث اختيار النبي المتقدم الذكر . 66- سورة البقرة آية 61 . 67- سورة يونس الآية 35 .
أهم مصادر هذا البحث أو البحيث /
1ـ كتاب أهل البيت في آية التطهير للمحقق السيد جعفر مرتضى العاملي الذي أقتبس منه جلُّ البحث وله يرجع أكثر ما فيه 2ـ الأصول العامة للفقه المقارن للسيد الحكيم 3ـ منار الهدى للشيخ علي البحراني 4ـ الكلمة الغراء في تفضيل الزهراء لشرف الدين العاملي 5ـ إحقاق الحق للمرعشي النجفي 6ـ الصراط المستقيم للشيخ زين الدين البياضي 7ـ الصواعق المحرقة للهيتمي 8ـ ثمرات النجف للسيد الحكيم 9ـ كتب السيد التيجاني حفظه الله 10 ـ آية التطهير للسيد علي الميلاني 11 ـ فضل آل البيت للمقرزي وقد أفدت واستفدت منه الكثير 12 ـ آية التطهير رؤية مبتكرة للشيخين العظيمين آية الله العظمى الشيخ محمد الفاضل اللنكراني وآية الله شهاب الدين الإشراقي الذي أفدت منه الكثير الكثير 13ـ طهارة آل محمد للسيد علي العاشور وفيه من الكنوز الثمينة ما فيه و من أروع الكتب التي تعرضت لعرض أسانيد حديث الكساء كتاب حديث الكساء لمحمد حياة الأنصاري.ومن أراد التفصيل أكثر أيضاً فعليه بكتاب آية التطهير في أحاديث الفريقين في مجلديه الأول والثاني للأبطحي
اعلم أخي الفاضل القارئ أنه يعسر عليّ جداً ذكر المصادر التي رجعت إليها في هذا البحث لكثرتها هي قطعاً ربما تربو على ثلاثمائة بكثيرٍ هذا وقد تركت الكثير من الطائف طلباً للاختصار ومن أراد التوسع فعليه مراجعة هذه الكتب الرئيسة وغيرها.
ولمن أراد التوسع في حياة السيدة عائشة والتي تؤكد بصراحة استحالة أن تكون مخاطبة بأية التطهير
http://www.moujtaba.com/vb/showthread.php?t=5953
ومن أراد نبذ أخرى لها فأنا بالخدمة
وأعلموا أني لا أرى فرقا بين وقوع الطلاق وعدمه فقد أخبرت الآية المباركة عن وجود نسوة خيرن منها يتميزن عن عائشة وحفصة بكونهن مسلمات ....... وقد خير الله رسوله في تطليقهن وأخبره بأنهن موجودات ولكن الرسول الأعظم آثر الصبر عليهن من جهة وليكبح جماح شرهن كما قدمنا من جهة أخرى ولك أن تقول امتحان من الله للمؤمنين كما هو مفاد هذا الأثر فقد جاء في صحيح البخاري أيضاً: قال لما سار طلحة والزبير وعائشة إلى البصرة، بعث علي عمّار بن ياسر وحسن بن علي فقدما علينا الكوفة فصعدا المنبر فكان الحسن بن علي فوق المنبر في أعلاه وقام عمّار أسفل من الحسن فاجتمعنا إلهي فسمعت عماراً يقول: إن عائشة قد سارت إلى البصرة ووالله إنها لزوجة نبيّكم صلّى الله عليه وآله وسلّم في الدنيا والآخرة،ولكن الله تبارك وتعالى ابتلاكم ليعلم إيّاه تطيعون أم هي (1).
هذا إن قلنا بعدم وقوع الطلاق وإن قلنا بوقوعه فالموضوع محسوم .
الهوامش /
(1) صحيح البخاري: 8/97
لماذا ضرب الله لها ولحفصة مثلا بامرأة نبي نوح ولوط ؟!!!!!!!!!
على كل حال أمر عائشة عندنا واضح جدا وهي في أسفل درك في النار لو لم يكن إلا لفرط بغضها للإمام علي عليه السلام لكفى الذي لا يحبه إلا مؤمن ولا يبغضه إلا منافق ........
نماذج من أقوال علماء السنة في الآية :
وفي كتاب فيض الغدير ج 3 ص 14 ط المكتبة التجارية الكبرى مصر 1356 هـ ط الأولى ( إني بعد وفاتي خليفتين زاد في رواية أحدهما أكبر من الآخر وفي رواية بدل خليفتين ثقلين سماهما به لعظم شأنهما كتاب الله القرآن حبل أي هو حبل ممدود ما بين السماء والأرض قيل أراد به عهده وقيل السبب الموصل إلى رضاه وعترتي بمثناة فوقية أهل بيتي تفصيل بعد إجمال بدلا أو بيانا وهم أصحاب الكساء الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا وقيل من حرمت عليه الزكاة ورجحه القرطبي يعني إن ائتمرتم بأوامر كتابه وانتهيتم بنواهيه واهتديتم بهدي عترتي واقتديتم بسيرتهم اهتديتم فلم تضلوا قال القرطبي وهذه الوصية وهذا التأكيد العظيم يقتضي وجوب احترام أهله وإبرارهم وتوقيرهم ومحبتهم وجوب الفروض المؤكدة التي لا عذر لأحد في التخلف عنها هذا مع ما علم من خصوصيتهم بالنبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم وبأنهم جزء منه فإنهم أصوله التي نشأ عنهاوفروعه التي نشأوا عنه كما قال فاطمة بضعة مني ومع ذلك فقابل بنو أمية عظيم هذه الحقوق بالمخالفة والعقوق فسفكوا من أهل البيت دماءهم وسبوا نساءهم وأسروا صغارهم وخربوا ديارهم وجحدوا شرفهم وفضلهم واستباحوا سبهم ولعنهم صلى الله عليه وآله وسلم وقابلوه بنقيض مقصوده وأمنيته فواخجلهم إذا وقفوا بين يديه ويا فضيحتهم يوم يعرضون عليه وإنهما أي والحال أنهما وفي رواية أن اللطيف أخبرني أنهما لن يفترقا أي الكتاب والعترة أي يستمرا متلازمين حتى يردا على الحوض أي الكوثر يوم القيامة زاد في رواية كهاتين وأشار بأصبعيه وفي هذا مع قوله أولا إني تلويح بل لبعض بأنهما كتوأمين خلفهما ووصى أمته بحسن معاملتهما وإيثار حقهما على أنفسهم واستمساك بهما في الدين أما الكتاب فلأنه معدن العلوم الدينية والأسرار والحكم الشرعية وكنوز الحقائق وخفايا الدقائق وأما العترة فلأن العنصر إذا طاب أعان على فهم الدين فطيب العنصر يؤدي إلى حسن الأخلاق ومحاسنها تؤدي إلى صفاء القلب ونزاهته وطهارته قال الحكيم والمراد بعترته هنا العلماء العاملون إذ هم الذين لا يفارقون القرآن أما نحو جاهل وعالم مخلط فأجنبي من هذا المقام وإنما ينظر للأصل والعنصر ثم التحلي بالفضائل والتخلي عن الرذائل فإذا كان العلم النافع عنصرهم لزمنا اتباعه كائنا ما كان ولا يعارض حثه هنا على اتباع عترته حثه في خبر على اتباع قريش لأن الحكم على فرد من أفراد العام بحكم العام لا يوجب قصر العام على ذلك الفرد على الأصح بل فائدته مزيد الاهتمام بشأن ذلك الفرد والتنويه برفعة قدره تنبيه قال الشريف هذا الخبر يفهم وجود من يكون أهلا للتمسك به من أهل البيت والعترة الطاهرة في كل زمن إلى قيام الساعة حتى يتوجه الحث المذكور إلى التمسك به كما أن الكتاب كذلك فلذلك كانوا أمانا لأهل الأرض فإذا ذهبوا ذهب أهل الأرض حم طب عن زيد بن ثابت قال الهيثمي رجاله موثقون ورواه أيضا أبو يعلى بسند لا بأس به والحافظ عبد العزيز بن الأخضر وزاد أنه قال في حجة الوداع ووهم من زعم وضعه كابن الجوزي قال السمهودي وفي الباب ما يزيد على عشرين من الصحابة ).
الصواعق المحرقة على أهل الرفض والضلال والزندقةالمؤلف : أبي العباس أحمد بن محمد بن محمد بن علي إبن حجر الهيتمي الناشر : مؤسسة الرسالة – بيروت الطبعة الأولى ، 1997تحقيق : عبدالرحمن بن عبدالله التركي وكامل محمد الخراط عدد الأجزاء : 2 [ جزء 2 - صفحة 427 و 428] وحكمة ختم الآية بتطهير المبالغة في وصولهم لأعلاه وفي رفع التجوز عنه ثم تنويه تنوين التعظيم والتكثير والإعجاز المفيد إلى أنه ليس من جنس ما يتعارف ويؤلف ثم أكد ذلك كله بتكرير طلب ما في الآية لهم بقوله اللهم هؤلاء أهل بيتي إلى آخر ما مر وبإدخاله نفسه معهم في العد لتعود عليهم بركة اندراجهم في سلكه بل في رواية أنه اندرج معهم جبريل وميكائيل إشارة إلى علي قدرهم وأكده أيضا بطلب الصلاة عليهم بقوله فاجعل صلاتك . . . إلى آخر ما مر وأكده أيضا بقوله أنا حرب لمن حاربهم . . . إلى آخر ما مر أيضا وفي رواية أنه قال بعد ذلك ألا من آذى قرابتي فقد آذاني ومن آذاني فقد آذى الله تعالى وفي أخرى والذي نفسي بيده لا يؤمن عبد بي حتى يحبني ولا يحبني يحب ذوي قرابتي فأقامهم مقام نفسه ومن ثم صح أنه قال إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا كتاب الله وعترتي وألحقوا به أيضا في قصة المباهلة في آية قل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم آل عمران 61 الآية فغدا محتضنا الحسن آخذا بيد الحسين وفاطمة تمشي خلفه وعلي خلفها وهؤلاء هم أهل الكساء فهم المراد في آية المباهلة
بحث: أسد الله الغالب
أسد الله الغالب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2014/06/23, 03:36 AM   #23
أسد الله الغالب
 
تاريخ التسجيل: 2014/03/26
المشاركات: 580
أسد الله الغالب is on a distinguished road
افتراضي

اللهم صل على محمد وآل محمد

التعديل الأخير تم بواسطة أسد الله الغالب ; 2014/06/23 الساعة 03:44 AM
أسد الله الغالب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2014/06/23, 03:39 AM   #24
أسد الله الغالب
 
تاريخ التسجيل: 2014/03/26
المشاركات: 580
أسد الله الغالب is on a distinguished road
افتراضي

اللهم صل على محمد وآل محمد

التعديل الأخير تم بواسطة أسد الله الغالب ; 2014/06/23 الساعة 03:44 AM
أسد الله الغالب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تخلصى من شعورك بملل المطبخ اسراء مطبخ الاكلات الشهية 4 2014/06/24 05:33 PM
تأمل . وشهقة ابن الناصريه الشعر الفصيح والخواطر 4 2013/04/21 08:35 AM
أذا أحسست بألم الأخريين فأنت '' أنسان'' al7azen المواضيع العامة 14 2013/03/21 10:38 AM
وقفات مع النفس !!!! ورده خجولة المواضيع العامة 8 2012/08/27 04:52 PM
الصور المجهرية : تأمل وتدبر البيرق الصــور العامة 8 2012/07/29 01:34 AM


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:49 AM

أقسام المنتدى

المنتــديات العامة @ السياسة @ المناسبات والترحيب بالأعضاء الجدد @ منتديات اهل البيت عليهم السلام @ سيرة أهـل البيت (عليهم السلام) @ الواحة الفاطمية @ الإمام الحجّة ابن الحسن صاحب العصر والزمان (عج) @ الادعية والاذكار والزيارات النيابية @ المـدن والأماكن المقدسة @ المـنتـديات الأدبيـة @ الكتاب الشيعي @ القصة القصيرة @ الشعر الفصيح والخواطر @ الشعر الشعبي @ شباب أهل البيت (ع) @ المنتـديات الاجتماعية @ بنات الزهراء @ الأمومة والطفل @ مطبخ الاكلات الشهية @ المنتـديات العلمية والتقنية @ العلوم @ الصحه وطب أهل البيت (ع) @ الكمبيوتر والانترنيت @ تطبيقات وألعاب الأندرويد واجهزة الجوال @ المنتـديات الصورية والصوتية @ الصوتيات والمرئيات والرواديد @ الصــور العامة @ الابتسامة والتفاؤل @ المنتــــديات الاداريـــة @ الاقتراحات والشكاوي @ المواضيع الإسلامية @ صور اهل البيت والعلماء ورموز الشيعة @ باسم الكربلائي @ مهدي العبودي @ جليل الكربلائي @ احمد الساعدي @ السيد محمد الصافي @ علي الدلفي @ الالعاب والمسابقات @ خيمة شيعة الحسين العالميه @ الصــور العام @ الاثـــاث والــديــكــورآت @ السياحة والسفر @ عالم السيارات @ أخبار الرياضة والرياضيين @ خاص بالأداريين والمشرفين @ منتدى العلاجات الروحانية @ الابداع والاحتراف هدفنا @ الاستايلات الشيعية @ مدونات اعضاء شيعة الحسين @ الحوار العقائدي @ منتدى تفسير الاحلام @ كاميرة الاعضاء @ اباذر الحلواجي @ البحرين @ القران الكريم @ عاشوراء الحسين علية السلام @ منتدى التفائل ولاستفتاح @ المنتديات الروحانية @ المواضيع العامة @ الرسول الاعظم محمد (ص) @ Biography forum Ahl al-Bayt, peace be upon them @ شهر رمضان المبارك @ القصائد الحسينية @ المرئيات والصوتيات - فضائح الوهابية والنواصب @ منتدى المستبصرون @ تطوير المواقع الحسينية @ القسم الخاص ببنات الزهراء @ مناسبات العترة الطاهرة @ المسابقة الرمضانية (الفاطمية) لسنة 1436 هجري @ فارسى/ persian/الفارسية @ تفسير الأحلام والعلاج القرآني @ كرسي الإعتراف @ نهج البلاغة @ المسابقة الرمضانية لسنة 1437 هجري @ قصص الأنبياء والمرسلين @ الإمام علي (ع) @ تصاميم الأعضاء الخاصة بأهل البيت (ع) @ المسابقة الرمضانية لعام 1439هجري @ الإعلانات المختلفة لأعضائنا وزوارنا @ منتدى إخواننا أهل السنة والجماعه @



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى || SiteMap Index