Untitled 2
العودة   منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي > المنتـديات الاجتماعية > بنات الزهراء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019/06/20, 01:59 AM   #1
شجون الزهراء


معلومات إضافية
رقم العضوية : 1426
تاريخ التسجيل: 2013/04/24
المشاركات: 5,407
شجون الزهراء غير متواجد حالياً
المستوى : شجون الزهراء will become famous soon enough




عرض البوم صور شجون الزهراء
افتراضي المرأة الفاطمية نموذج للمرأة الملتزمة في عصر العولمة

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته

ما المقصود بالمرأة الفاطمية، سؤال قد يتبادر على بعض الأشخاص، وهل هناك هدف محدد يقف وراء هذه التسمية، وهل ثمة مضامين وصفات محددة ينبغي أن تتوافر في المرأة، حتى يمكنها أن تكتسب تسمية او صفة (المرأة الفاطمية)، والانتماء الى سيدة نساء العالمين، فاطمة الزهر، ابنة خاتم الأنبياء محمد بن ابي عيد الله (ص).

لا شك أن المرأة الفاطمية لها صفات وملكات خاصة، تتشكل منها شخصيتها المتميزة المأخوذة من أعظم شخصية نسائية على مر التاريخ، استنادا الى تاريخها الذي دوّنه المخالفون قبل المؤيدين، فيكفي أن تكون فاطمة الزهراء (ع) سليلة المجد المحمدي، وهي (أم أبيها)، باختيار النبي (ص) لها هذا اللقب الذي لم تحظى به امرأة أخرى.

لذلك فإن فاطمة الزهراء تميزت، ولادةً ونشأةً وحضورا، وأدبا وبلاغةً، لاسيما أنها عاشت في بيئة ثقافية دينية اخلاقية سياسية عبقرية بنت أعظم دولة للمسلمين على مر التاريخ، ولهذا فهي (ع) ذات صفات خاصة منذ نشأتها، من هنا فهي نموذج المرأة التي يستطيع أن يواجه مغريات العولمة بقلب مؤمن وارادة جبارة كونها تتخذ من الزهراء نموذجا لها، هذه المرأة الفريدة في تكوينها حيث اختلف المحدثون والمؤرخون عند الفريقين في تاريخ ولادة الزهراء عليها السلام، والمشهور بين علماء الإمامية أنّه في يوم الجمعة العشرين من شهر جمادى الثانية من السنة الخامسة بعد البعثة النبوية، وبعد الاسراء بثلاث سنين وعمدتهم في ذلك ما روي عن الأئمة الأطهار عليهم السلام وعن أبي بصير، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ولدت فاطمة في جمادى الآخرة يوم العشرين منه، سنة خمس وأربعين من مولد النبي صلى الله عليه وآله وسلم وروى نصر بن علي الجهضمي، عن الإمام علي بن موسى الرضا عليه السلام، قال: ولدت فاطمة بعدما أظهر الله نبوته صلى الله عليه وآله وسلم بخمس سنين. وقيل أيضاً: كان مولد السيدة الزهراء عليها السلام في العشرين من جمادى الآخرة سنة اثنتين من المبعث.

وعن الإمام الباقر عليه السلام قال: لما ولدت فاطمة عليها السلام أوحى الله تعالى إلى ملك فأنطق به لسان محمد صلى الله عليه وآله وسلم فسمّاها فاطمة وهذا التاريخ يناسب ما روي عن عائشة وسعد بن مالك وابن عباس وغيرهم، أنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: لما أُسري بي إلى السماء أدخلت الجنة، فوقعت على شجرةٍ من أشجار الجنة، لم أرَ في الجنة أحسن منها، ولا أبيض ورقا، ولا أطيب ثمراً، فتناولت ثمرة من ثمراتها فأكلتها، فصارت نطفة، فإذا أنا اشتقت إلى ريح الجنة شممت ريح فاطمة، وفي لفظ آخر: فهي حوراء إنسية، كلّما اشتقت إلى الجنة قبلتها .

ركائز بناء الشخصية
هناك مقومات او ركائز تقوم عليها شخصية الانسان المعنوية والفكرية والمادية معا، والزهراء عليها السلام أخذ هذه الجوانب من ا[يها الرسول الأكرم (ص)، بكل ما يحمل من هذه الصفات والملكات العظيمة، إنّ ركائز الفرد الروحية والأخلاقية تستند إلى بوادر تربيته وبيئته وبيته الذي نشأ فيه، وكان منبت الصديقة الزهراء عليها السلام في أول بيت حمل لواء الإسلام ونشر راية التوحيد ونادى بمكارم الأخلاق، وهو البيت الذي وصفه أمير المؤمنين عليه السلام في خطبته: ولم يجمع بيت واحد يومئذٍ في الإسلام غير رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وخديجة وأنا ثالثهما، أرى نور الوحي والرسالة، وأشمّ ريح النبوة فعميد البيت هو النبي العربي الخاتم صلى الله عليه وآله وسلم أبو القاسم محمد بن عبد الله ابن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي، الذي وصفه تعالى بقوله: (وإنك لعلى خلق عظيم) ونعته قومه وهم في غياهب جاهليتهم بالصادق الأمين، واختصه الله تعالى بالوحي والكتاب الكريم، وشرّفه بشرف الرسالة، وشرح صدره بأنوار المحبة واللطف والكرامة.

ولذلك عندما تريد المرأة أن تتخذ من سيدة نساء العالمين (ع) مثالا ونموذجا لها، ينبغي أولا أن تعرف تأريخ هذه الشخصية الجليلة، وقدراتها الفذة في مواجهة مصاعب الحياة، لاسيما ما يتعلق بالظلم السياسي الذي ألحق بها بعد رحيل أشرف الأنبياء نبينا محمد (ص)، وانقلاب السلطة رأسا على عقب، وتنكرها لحقوق هذه المرأة العملاقة التي واجهت حشود الظلم بأقصى درجات الصبر، من هنا فهي نموذج فريد لا يمكن أن يتكرر، والمرأة التي تقرر اتخاذها نموذجا سوف تحقق ما لم تحققه امرأة لاسيما في زمن العولمة الغربية الذي اساءت للنساء عن قصد مع سبق الاصرار، لذا ثمة اشتراطات ينبغي التمسك بها من لدن المرأة الفاطمية.

فاذا ارادت بنات حواء تحقيق هذا الطموح، ما عليهنّ إلا التفكير بالقاعدة الرصينة التي ينطلقن منها، فالقضية ليست مجرد مطلب بسيط، إنما هي مصيرية تتعلق بالوضع المعيشي وايضاً بالنهج التربوي وآثاره المستقبلية وبقدرة المرأة على التعامل مع مشكلات العولمة واغراءاتها، فنحن أمام مطالب بفرص عمل لنسوة وحتى فتيات معيلات لأسرهن، يكافحن العوز وينشدن الكرامة، فهل بالامكان تحقق ذلك وسط مشكلات حياتية متفاقمة، نعم تقع على المرأة الفاطمية مسؤوليات جسيمة، تتوزع على الاصلاح من جهة وهو يتركز على النشاط الأسري والبناء التربوي، أما الشق الثاني فيتعلق بدور المرأة الفاطمية بالقضاء على الفساد بكل أنواعه، وكل امرأة من موقعها العملي والوظيفي، فاذا كانت ادارية يمكنها رصد الفساد، او معلمة يمكنها مكافحة العنف ضد الطلبة، او في اي مجال من مجالات الحياة، من المهم ان تكون المرأة الفاطمية فاعلة في جميع المجلات بثقة واصرار مع الالتزام بالضوابط والقواعد والمبادئ المتعارفة التي وضعها الاسلام حماية للمرأة وللمجتمع في الوقت نفسه.

اننا للأسف في عالم اليوم نواجه مشكلة كبيرة تتعلق بالمرأة وظروف العولمة الراهنة التي يعيشها المجتمع، لاسيما في مجال الفساد، وأهمية مشاركة المرأة في القضاء عليه من خلال تحصينها بالقيم وبالنموذج الفاطمي الذي يقيها من الضعف او الانزلاق في السوء، ذلك (إن الحقائق على الارض تؤكد التلازم بين المساوئ في ميدان عمل المرأة وبين عمق التدهور في القيم والمبادئ التي يرتكز عليها النظام الاقتصادي والسياسي. وكلما ارتفعت نسبة الفوضى الاقتصادية والاضطراب السياسي، وتفشت مظاهر الفساد الاداري والمالي، كلما ازداد تشوه صورة المرأة العاملة ولحق بها الضرر البالغ، لانها ستكون مندفعة من حيث لا تريد احياناً الى الحصول على الوظيفة لدفع مبالغ باهظة، أسوة بالرجل، أو ان تقدم قيمة المادة على قيمة الانسان والاخلاق، في مجالات التدريس الخصوصي او الطبابة، على سبيل المثال لا الحصر).

من هنا هناك مشكلات متفاقمة في عصر العولمة تخص المرأة ينبغي تلافيها، والحد من مضاعفاتها ومساوئها، وهذه ممكن التحقيق من لدن المرأة الفاطمية المحصنة بالنموذج الخالد لشخصية (فاطمة الزهراء ع)، فهذه الشخصية بمقدروها أن تمنح المرأة المسلمة ثقة عالية بالنفس ومقاومة معنوية وفكرية، ومضامين انسانية، تجعلها في صدارة النساء اللواتي يتصدين للاغراء العولمي المزيف والمخادع في آن، فالمهم لدة المرأة الفاطمية، أنها تكون نموذجا فريدا يتخذ من الزهراء عليها السلام قدوة واسوة.




hglvHm hgth'ldm kl,`[ gglvHm hglgj.lm td uwv hgu,glm



توقيع : شجون الزهراء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
قديم 2019/11/09, 02:52 PM   #2
مولاتي سكينة ورقية


معلومات إضافية
رقم العضوية : 3814
تاريخ التسجيل: 2015/05/21
الدولة: العراق-النجف
المشاركات: 307
مولاتي سكينة ورقية غير متواجد حالياً
المستوى : مولاتي سكينة ورقية is on a distinguished road




عرض البوم صور مولاتي سكينة ورقية
افتراضي

بارك الله بنشركم الواعي


توقيع : مولاتي سكينة ورقية
أبا حسن تفديك روحي ومهجتي **** وكل بطيء في الهدى ومسارع

أيذهب مدحي والمحبين ضائعاً **** وما المدح في ذات الإله بضائع

فأنت الذي أعطيت إذ كنت راكعاً **** فدتك نفوس الخلق ياخير راكع

بخاتمك الميمون ياخيـر سيـد **** وياخير شارٍ ثــم ياخـــير بـــائـــع

فأنزل فيك الله خير ولايــة **** وبينّها في محكمــــــات الشرائــــــــع
رد مع اقتباس
قديم 2019/11/10, 04:56 AM   #3
الرضا

معلومات إضافية
رقم العضوية : 5001
تاريخ التسجيل: 2016/12/12
المشاركات: 432
الرضا غير متواجد حالياً
المستوى : الرضا is on a distinguished road




عرض البوم صور الرضا
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجّل فرجهم
.
أحسنتم النشر وفقكم الله لكل خير


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للمرأة, المرأة الفاطمية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السيدة زينب عليها السلام نموذج المرأة القدوة شجون الزهراء بنات الزهراء 0 2018/01/23 01:49 AM
زينب [عليها السلام].. نموذج الإيمان والتحدّي للمرأة المسلمة شجون الزهراء بنات الزهراء 2 2017/01/23 11:55 PM
الزهراء عليها السلام نموذج للمرأة العصرية شجون الزهراء بنات الزهراء 0 2017/01/18 10:24 PM
السيدة زينب نموذج المرأة في عصر إنتظار الظهور شجون الزهراء بنات الزهراء 1 2016/02/01 08:40 PM
فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) نموذج المرأة الكاملة طريقي زينبي الواحة الفاطمية 5 2013/12/07 09:12 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي
|

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى || SiteMap Index


أقسام المنتدى

المنتــديات العامة @ السياسة @ المناسبات والترحيب بالأعضاء الجدد @ منتديات اهل البيت عليهم السلام @ سيرة أهـل البيت (عليهم السلام) @ الواحة الفاطمية @ الإمام الحجّة ابن الحسن صاحب العصر والزمان (عج) @ الادعية والاذكار والزيارات النيابية @ المـدن والأماكن المقدسة @ المـنتـديات الأدبيـة @ الكتاب الشيعي @ القصة القصيرة @ الشعر الفصيح والخواطر @ الشعر الشعبي @ شباب أهل البيت (ع) @ المنتـديات الاجتماعية @ بنات الزهراء @ الأمومة والطفل @ مطبخ الاكلات الشهية @ المنتـديات العلمية والتقنية @ العلوم @ الصحه وطب أهل البيت (ع) @ الكمبيوتر والانترنيت @ تطبيقات وألعاب الأندرويد واجهزة الجوال @ المنتـديات الصورية والصوتية @ الصوتيات والمرئيات والرواديد @ الصــور العامة @ الابتسامة والتفاؤل @ المنتــــديات الاداريـــة @ الاقتراحات والشكاوي @ المواضيع الإسلامية @ صور اهل البيت والعلماء ورموز الشيعة @ باسم الكربلائي @ مهدي العبودي @ جليل الكربلائي @ احمد الساعدي @ السيد محمد الصافي @ علي الدلفي @ الالعاب والمسابقات @ خيمة شيعة الحسين العالميه @ الصــور العام @ الاثـــاث والــديــكــورآت @ السياحة والسفر @ عالم السيارات @ أخبار الرياضة والرياضيين @ خاص بالأداريين والمشرفين @ منتدى العلاجات الروحانية @ الابداع والاحتراف هدفنا @ الاستايلات الشيعية @ مدونات اعضاء شيعة الحسين @ الحوار العقائدي @ منتدى تفسير الاحلام @ كاميرة الاعضاء @ اباذر الحلواجي @ البحرين @ القران الكريم @ عاشوراء الحسين علية السلام @ منتدى التفائل ولاستفتاح @ المنتديات الروحانية @ المواضيع العامة @ الرسول الاعظم محمد (ص) @ Biography forum Ahl al-Bayt, peace be upon them @ شهر رمضان المبارك @ القصائد الحسينية @ المرئيات والصوتيات - فضائح الوهابية والنواصب @ منتدى المستبصرون @ تطوير المواقع الحسينية @ القسم الخاص ببنات الزهراء @ مناسبات العترة الطاهرة @ المسابقة الرمضانية (الفاطمية) لسنة 1436 هجري @ فارسى/ persian/الفارسية @ تفسير الأحلام والعلاج القرآني @ كرسي الإعتراف @ نهج البلاغة @ المسابقة الرمضانية لسنة 1437 هجري @ قصص الأنبياء والمرسلين @ الإمام علي (ع) @ تصاميم الأعضاء الخاصة بأهل البيت (ع) @ المسابقة الرمضانية لعام 1439هجري @ الإعلانات المختلفة لأعضائنا وزوارنا @ منتدى إخواننا أهل السنة والجماعه @


تصليح طباخات | تصليح ثلاجات | تصليح طباخات | تصليح غسالات | تصليح نشافات | تصليح تلفونات | الموقع الاول | الطبيعة الخلابة لأعضائنا الكرام-من تصميمنا |